المدونة


الاستدامة والبيئة في المشاريع الإنشائية

هل هناك طريقة لحل هذه المشكلة؟

تعتبر قضبان التسليح من ألياف البازلت بديلاً فعالاً للحديد والصلب في تقوية وتدعيم الخرسانة، حيث أنها مصنوعة من مادة خام طبيعية واحدة فقط وهي صخور البازلت البركانية. كما أن قضبان ألياف البازلت أخف وزناً من الحديد مع قوة شد أعلى من الحديد بمرتين ونصف.

نظرًا لبساطة ووفرة المواده الخام الطبيعية، فإن قضبان التسليح من الألياف البازلتية هي أفضل بديل عن الحديد في تعزيز وتدعيم الهياكل الخرسانية من حيث التكلفة والقيمة المضافة. يمكن استخدام قضبان التسليح من ألياف البازلت بدلاً من حديد التسليح العادي عندما يتعلق الأمر بتقوية الهياكل الخرسانية على اختلاف أنواعها وذلك لأن هذا النوع من قضبان التسليح يقدم عددًا من الفوائد الكبيرة للهياكل الخرسانية. 

يمكنك الاطلاع على هذا المقال للمزيد من المعلومات

لقد تبين أن قضبان التسليح المصنوعة من ألياف البازلت أقوى بـ 2.5 مرة من قضبان الحديد وتزن أقل من ربع وزنها. كما أنها لا يمكن أن تصدأ أبدًا، ولها بصمة كربونية منخفضة جداً، وتُعد صديقة للبيئة.

تعتبر ألياف البازلت واحدة من أكثر المواد متنوعة التطبيقات حيث تستخدم في مجالات كثيرة بما في ذلك مشاريع البناء.

في عالم تعتبر فيه الاستدامة والبيئة من القضايا الرئيسية، ليس من المنطقي تعزيز وتدعيم البنية التحتية الخرسانية بمواد يمكن أن تتحلل بسهولة وتتآكل بمرور الوقت.

في الماضي، كانت الطريقة الوحيدة لتحقيق مقاومة الشد المطلوبة في الخرسانة تتم من خلال تدعيمها بالحديد. على الرغم من أن معظم البنى التحتية الخرسانية اليوم مُدعّمة بالحديد والصلب، إلا أن الحقيقة التي لا يمكن إنكارها أن الحديد والفولاذ عرضة للصدأ والتآكل مع مرور الوقت؛ وهنا تكمن المشكلة.

تآكل حديد التسليح يزيد من تكاليف صيانة المباني والطرق والجسور والأنفاق، إنها الحقيقة التي يجب أن نستعد للتعامل معها وذلك لأن جميع الهياكل والإنشآت التي تم بناؤها في الماضي ستكون عرضة للتآكل والانهيار إذا لم تتم صيانتها وتجديدها بشكل مستمر. 

من ناحية أخرى، مع تقدم مدننا واكتظاظها بالسكان ومع ازدياد ارتفاع وعدد المباني، سيزداد أيضًا خطر الفشل الكارثي الناتج عن الزلازل والكوارث الطبيعية المحتملة الأخرى. لهذا السبب لم يعد تسليح البناء بالحديد هو الخيار المفضل.

كما أن تكلفة إصلاح البنى التحتية الخرسانية تصل إلى مليارات الدولارات سنويًا لكلٍ من المشاريع العامة والخاصة على حد سواء. فبدلاً من تخصيص الميزانية والموارد المتاحة لبناء مشاريع جديدة وتعزيز بنيتنا التحتية وتطويرها، نرى جزءًا كبيرًا من ذلك مخصصًا للحفاظ على المشاريع القديمة وصيانتها بشكل مستمر.

هذه أخبار جيدة لصناعة البناء والإنشاء بأكملها لأنه يمكننا الآن تشييد الأبنية والطرقات والجسور ومختلف المشاريع الأخرى باستخدام مواد مستدامة وصديقة للبيئة. إنها مادة متينة للغاية ومستقرة ولا تنكسر مثل الفولاذ. كما أن قضبان ألياف البازلت تعتبر خيار رائع للبيئة لأن انتاجها يتطلب طاقة أقل ومصدرها طبيعي ١٠٠٪  كما أنها تتمتع أيضًا بخصائص العزل الحراري بدرجات ممتازة.

تتعدد فوائد ألياف البازلت ، ويمكن استخدام هذه المادة على نطاق واسع. هناك العديد من التطبيقات التي يتم استخدامها فيها بالفعل اليوم. الاستخدامات الأكثر شيوعًا للألياف البازلتية هي كمواد عازلة للبناء ، وكمواد تقوية للخرسانة، وكمكون من المركبات الأسمنتية، وكمواد مقاومة للحريق، وكطلاء لأسطح الطرق ، وكمواد عازلة للصوت.

رقم المكتب 1601 ، أبراج الهلال ، سكمكم ، الفجيرة ، الإمارات العربية المتحدة – ص.ب 5561

[email protected]
+971 52 494 0693

الشركة العربية لألياف البازلت

الشركة العربية للألياف البازلت هي منشأة تصنيع وإنتاج متكاملة لقضبان التسليح من الألياف البازلتية (BFR)، وتقع في إمارة الفجيرة – دولة الإمارات العربية المتحدة.

 

البديل المستدام والصديق للبيئة عن حديد التسليح في البناء
الشركة العربية لألياف البازلت

نقدم لكم بديلا لا يصدأ ولا يتآكل مما يزيد من عمر البنى التحتية لجميع المشاريع الانشائي

الشركة العربية لألياف البازلت © جميع الحقوق محفوظة